ننتظر تسجيلك هـنـا

 

 

( إعلانات عِشـَقْ الَليِالِي اَلًيومُية )  
     
   

 

{ ❆فَعِاليَآت عِـشَـقْ الليـَالـيِ ❆ ) ~
                          

 

♥ ☆ ♥ اعلانات عشق الليالي ♥ ☆ ♥

عدد مرات النقر : 2,066
عدد  مرات الظهور : 59,142,904 
عدد مرات النقر : 795
عدد  مرات الظهور : 38,475,457 
عدد مرات النقر : 1,826
عدد  مرات الظهور : 38,475,149 
عدد مرات النقر : 1,297
عدد  مرات الظهور : 38,475,016 فلاش
عدد مرات النقر : 1,366
عدد  مرات الظهور : 69,292,386

عدد مرات النقر : 1,734
عدد  مرات الظهور : 70,612,238 عشق الليالي
عدد مرات النقر : 2,360
عدد  مرات الظهور : 70,637,830 مساحة إعلانية 3
♥ ☆ ♥ اعلانات عشق الليالي ♥ ☆ ♥
مجلة عشق الليالي العدد الثاني عشر ( 12 ) عدد خاص بـ شهر ذو الحجه
عدد مرات النقر : 8,673
عدد  مرات الظهور : 47,506,394مركز رفع عشق الليالي
عدد مرات النقر : 24,164
عدد  مرات الظهور : 70,637,857


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 07-10-2024, 02:07 PM

نزف القلم غير متواجد حالياً
Saudi Arabia    
اوسمتي
وسام المئويه,000 200 وسام روح التعاون وسام الحضور الطاغي وسام أوفياء الموقع 
 
 عضويتي » 12
 جيت فيذا » Apr 2020
 آخر حضور » اليوم (12:44 PM)
آبدآعاتي » 220,187
الاعجابات المتلقاة » 6278
الاعجابات المُرسلة » 3580
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه
جنسي  »
آلقسم آلمفضل  »
آلعمر  »
الحآلة آلآجتمآعية  »
 التقييم » نزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond repute
القسم  » المفضل   الاسلامي
ويندوز   » ويندوز
العمر  » عمرك
مَزآجِي  »
 
افتراضي الإيمان بالله فِطْرة بَشَرية

Facebook Twitter



الإيمان بالله عز وجل ووجوده، أمر لا شك ولا جدال فيه عند أصحاب العقول السليمة والفِطَر السوية، ومع ذلك فالمجتمعات الإنسانية لا تخلو من وجود فئة قليلة مُلْحِدة، تنكر وجود الله تعالى، متمردة على الفطرة الثابتة في نفوس البشر والخَلق جميعاً بوجود الله عز وجل.. وما يظهر مِن بعض الملحدين من الكفر بالله، والاستهزاء بالعقائد والغيْبيات والأديان، لا يعني أنه مَبْني على يقين عندهم بعدم وجود إله واحد خالق ومدبر لهذا الكون، ومصرف لأموره، وإنما هو مُكابَرة منهم وتحويل للفطرة التي فطر الله الناس عليها من الإيمان به سبحانه، وكل ما يفعله هؤلاء الملحدون هو إلقاء شبه وأدلة واهية واضحة البطلان لِمَن كان له عقل سليم وفِطْرة سوية.
والمقصود بالفِطْرة ما جَبَل اللهُ عز وجل الإنسانَ عليه في أصل الخِلقة من معرفته بربه سبحانه، والإيمان به، ومحبته للخير وكراهيته للشر، وقد أشار إلى ذلك القرآن الكريم: {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَتَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْها لا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ}(الروم:30). قال عبد الله بن عباس: "{فِطْرَتَ اللَّهِ} دين الله {الَّتِي فَطَرَ النَّاس عَلَيْهَا} الَّتِي خلق النَّاس عَلَيْهَا فِي بطُون أمهاتهم". وقال ابن كثير: "..لازِم فطرتك السليمة، التي فطر الله الخَلْقَ عليها، فإنه تعالى فطر خلقه على معرفته وتوحيده، وأنه لا إله غيره"، وقال ابن عطية: "والذي يعتمد عليه في تفسير هذه اللفظة أي: (الفطرة) أنها الخِلقة والهيئة التي في نفس الإنسان، التي هي مُعَدَّة ومهيئة لأن يميز بها مصنوعات الله، ويستدل بها على ربه ويعرف شرائعه". فكلّ مخلوقٍ فُطِر على الإيمان بالله عز وجل، ووجوده سبحانه من غير تفكير أو تعليم، ولا يجهل أو ينكر وجود الله إلا من انتكست فطرته، إذْ ما مِنْ شيء إلا وهو أثر من آثار قدرته.
وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (ما مِن مولود إلا يُولد على الفطرة، فأبواه يهوِّدانه أو يُنَصِّرانه، أو يُمَجِّسانه) رواه البخاري. قال السيوطي والقاضي عياض وغيرهما: المراد بالفطرة المذكورة في الحديث: ما أُخِذ عليهم وهم في أصلاب آبائهم.
وقال ابن كثير في تفسيره لقول الله تعالى: {وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِنْ بَنِي آَدَمَ مِنْ ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنْفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُوا بَلَى شَهِدْنَا}(الأعراف:172): "يخبر تعالى أنه استخرج ذرية بني آدم من أصلابهم، شاهدين على أنفسهم أن الله ربهم ومليكهم، وأنه لا إله إلا هو. كما أنه تعالى فطرهم على ذلك وجبلهم عليه، قال تعالى: {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ}(الروم:30). وفي الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (كل مولود يولد على الفطرة)". وقال السعدي: "أي: قرَّرَهم بإثبات ربوبيته، بما أودعه في فِطرهم من الإقرار، بأنه ربهم وخالقهم ومليكهم. قالوا: بلى قد أقررنا بذلك، فإن الله تعالى فطر عباده على الدين الحنيف القيم. فكل أحد فهو مفطور على ذلك، ولكن الفطرة قد تغير وتبدل بما يطرأ عليها من العقائد الفاسدة".
إن وجود الله عز وجل من الأمور المتعمقة في الفطَرة البشرية السوية، فكل إنسان يشعر ويوقن داخل نفسه بأنّ له ربَّاً وخالقاً، ويشعر بعظيم الحاجة إليه، فيتجه بيديه وعينيه وقلبه إلى السماء، لطلب العون من ربه سبحانه. والناس جميعا ـ المؤمن منهم والكافر ـ يشتركون في اللجوء إلى الله الخالق سبحانه عند الشدائد، فالإنسان ولو كان مشركاً أو ملحداً يفزع عند المصيبة إلى ربه سبحانه، ويلتجئ إليه وحده دون غيره من المعبودات الباطلة، ويشعر في قرارة قلبه بافتقاره واحتياجه إلى ربه، وإن أظهر غير ذلك جهلا وتكبرا منه واعتزازا بالإثم.. ومن ثم فرجوع الإنسان إلى ربه سبحانه عند الشدة، برهان جلي على أن فطرته مقرة بوجود الله وربوبيته، وإن أظهر حال الرخاء عكس ذلك. فالفطرة السوية وإن غشيتها غاشية وضباب الإلحاد، تهتدي إلى الإيمان بوجود الله عز وجل وتفرده تعالى بالألوهية ويظهر ذلك في أوقات الشدة والمحنة عند الكثير من المشركين والملحدين، فإن القلب بفطرته يفزع إلى خالقه، ويلجأ إلى بارئه عند حلول الحوادث العظام والخطوب الجسام. وقد قرر القرآن الكريم هذا المعنى في قول الله تعالى: {وَإِذَا مَسَّ الْإِنْسَانَ الضُّرُّ دَعَانَا لِجَنْبِهِ أَوْ قَاعِدًا أَوْ قَائِمًا فَلَمَّا كَشَفْنَا عَنْهُ ضُرَّهُ مَرَّ كَأَنْ لَمْ يَدْعُنَا إِلَى ضُرٍّ مَسَّهُ}(يونس:12). قال السعدي: "وهذا إخبار عن طبيعة الإنسان من حيث هو، وأنه إذا مسه ضر، من مرض أو مصيبة اجتهد في الدعاء، وسأل الله في جميع أحواله، قائما وقاعدا ومضطجعا، وألح في الدعاء ليكشف الله عنه ضره. {فَلَمَّا كَشَفْنَا عَنْهُ ضُرَّهُ مَرَّ كَأَنْ لَمْ يَدْعُنَا إِلَى ضُرٍّ مَسَّهُ} أي: استمر في غفلته معرضا عن ربه، كأنه ما جاءه ضره، فكشفه الله عنه، فأي ظلم أعظم من هذا الظلم؟!! يطلب من الله قضاء غرضه، فإذا أناله إياه لم ينظر إلى حق ربه، وكأنه ليس عليه لله حق. وهذا تزيين من الشيطان، زين له ما كان مُسْتَهْجَنًا مُسْتَقْبَحًا في العقول والفِطر". ومن ثم فالقول بفطرية الاعتقاد والإيمان بوجود الله عز وجل أمر يقرّ به الصغير والكبير، ومن ينكر وجود الله تعالى يخالف الفطرة السليمة..
وقد كانت دعوة الأنبياء والرسل جميعاً ـ لتوحيد الله في ربوبيته وألوهيته وأسمائه وصفاته ـ تنبثق من هذا الأصل وهو فِطرية الإيمان بالله، قال الله تعالى: {قَالَتْ رُسُلُهُمْ أَفِي اللَّهِ شَكٌّ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَدْعُوكُمْ لِيَغْفِرَ لَكُمْ مِنْ ذُنُوبِكُمْ وَيُؤَخِّرَكُمْ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى قَالُوا إِنْ أَنْتُمْ إِلَّا بَشَرٌ مِثْلُنَا تُرِيدُونَ أَنْ تَصُدُّونَا عَمَّا كَانَ يَعْبُدُ آبَاؤُنَا فَأْتُونَا بِسُلْطَانٍ مُبِينٍ}(إيراهيم:10). قال ابن كثير: "يخبر تعالى عما دار بين الكفار وبين رسلهم من المجادلة، وذلك أن أممهم لما واجهوهم بالشك فيما جاءوهم به من عبادة الله وحده لا شريك له، قالت الرسل: {أَفِي اللَّهِ شَكٌّ} وهذا يحتمل شيئين، أحدهما: أفي وجوده شك، فإن الفِطر شاهدة بوجوده، ومجبولة على الإقرار به، فإن الاعتراف به ضروري في الفطر السليمة، ولكن قد يعرض لبعضها شك واضطراب، فتحتاج إلى النظر في الدليل الموصل إلى وجوده؛ ولهذا قالت لهم الرسل ترشدهم إلى طريق معرفته بأنه {فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ} الذي خلقها وابتدعها على غير مثال سبق، فإن شواهد الحدوث والخلق والتسخير ظاهر عليها، فلا بد لها من صانع، وهو الله لا إله إلا هو، خالق كل شيء وإلهه ومليكه. والمعنى الثاني في قولهم: {أَفِي اللَّهِ شَكٌّ} أي: أفي إلهيته وتفرده بوجوب العبادة له شك، وهو الخالق لجميع الموجودات، ولا يستحق العبادة إلا هو، وحده لا شريك له، فإن غالب الأمم كانت مقرة بالصانع، ولكن تعبد معه غيره من الوسائط التي يظنونها تنفعهم أو تقربهم من الله زلفى".
إن إنكار وجود الله دعوى واهية لا دليل عليها، بل الفطرة السوية ومعها الأدلة العلمية والعقلية والشرعية تناقضها، وتقضي بوجود الخالق سبحانه وتعالى ووحدانيته. فوجود الله تعالى دل عليه العقل السليم والفطرة السوية، فضلاً عن الأدلة الشرعية الكثيرة التي تدل على وجوده سبحانه. والأدلة التي يرشد إليها القرآن الكريم على وجود الله تعالى إنما تكون للمؤمن ليزداد معرفة بالله وعظمته وكمال قدرته، وهي كذلك ـ الأدلة القرآنية على وجود الله ـ هادية ومرشدة لمن فسدت فطرته للعودة إلى الفطرة السوية التي ابتعد عنها وتنكر لها. قال ابن تيمية: "الإقرار والاعتراف بالخالق فطري ضروري في نفوس الناس، وإن كان بعض الناس قد يحصل له ما يفسد فطرته حتى يحتاج إلى نظر تحصل له به المعرفة''. وقال: "الإقرار بالخالق وكماله يكون فطرياً في حق مَنْ سَلمَت فطرته، وإن كان مع ذلك قد تقوم عليه الأدلة الكثيرة، وقد يحتاج إلى الأدلة عليه كثير من الناس عند تغير الفطرة وأحوال تعرض لها"..
والإسلام بعقائده وأخلاقه وشريعته موافق للفطرة لا يعارضها، بل كلما كانت العقائد والأحكام بعيدة عن الإسلام، كانت معارضة للفطرة الصحيحة مضادة لها، فالإسلام هو الدين الذي ارتضاه الله تعالى لجميع البشر، وبه ختم الله جميع الرسالات، قال الله تعالى: {وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا}(المائدة:3). وقال تعالى: {وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ}(85}. قال ابن تيمية: "ومثل الفطرة مع الحق مثل ضوء العين مع الشمس، وكل ذي عين لو ترك بغير حجاب لرأى الشمس، والاعتقادات الباطلة العارضة من تهوُّد وتنصُّر وتمجُّس مثل حجاب يحول بين البصر ورؤية الشمس، وكذلك أيضاً كل ذي حس سليم يحب الحلو إلا أن يعرض في الطبيعة فساد يحرفه حتى يجعل الحلو في فمه مراً، ولا يلزم من كونهم مولودين على الفطرة أن يكونوا حين الولادة معتقدين للإسلام بالعقل، فإن الله أخرجنا من بطون أمهاتنا لا نعلم شيئاَ، ولكن سلامة القلب وقبوله وإرادته للحق الذي هو الإسلام بحيث لو تُرِك من غير مغير لما كان إلا مسلماً، وهذه القوة العلمية العملية التي تقتضي بذاتها الإسلام ما لم يمنعها مانع.. هي فِطرة الله التي فَطَر الناس عليها".
الإيمان بالله عز وجل ووجوده، أمر لا شك ولا جدال فيه عند أصحاب الفِطر السوية، ولا يحتاج إلى دليل، وأما مَنْ تعرَّض لأعاصير الشبهات والانحراف والانتكاس حتى اقْتُلِعَت الفطرة السليمة مِن قلبه وأنكر وجود الله عز وجل، فإنه يحتاج إلى نَصْب الأدلة العقلية، وجَمْع البراهين العلمية، ويحتاج إلى النظر والبحث والتأمل داخل نفسه وفِطْرته، وفي الدلائل الكونية والآيات القرآنية، وسيجد في ذلك كله الكثير من الدلائل الواضحة والبراهين الساطعة على وجود الله عز وجل والإيمان به سبحانه..




 توقيع : نزف القلم

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 07-10-2024, 04:10 PM   #2




 
 عضويتي » 37
 جيت فيذا » May 2020
 آخر حضور » يوم أمس (10:17 AM)
آبدآعاتي » 999,977
الاعجابات المتلقاة » 9160
الاعجابات المُرسلة » 2196
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه
جنسي  »
آلقسم آلمفضل  »
آلعمر  »
الحآلة آلآجتمآعية  »
 التقييم » خفوق الروح has a reputation beyond reputeخفوق الروح has a reputation beyond reputeخفوق الروح has a reputation beyond reputeخفوق الروح has a reputation beyond reputeخفوق الروح has a reputation beyond reputeخفوق الروح has a reputation beyond reputeخفوق الروح has a reputation beyond reputeخفوق الروح has a reputation beyond reputeخفوق الروح has a reputation beyond reputeخفوق الروح has a reputation beyond reputeخفوق الروح has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  »
القسم  »المفضل   الاسلامي
الويندوز  » تستخدم
العمر  » عمرك
مَزآجِي  »
 آوسِمتي »
التكريم الشهري لشهر ابريل وسام الجهد الجبار وسام تاج الاداره وسام عيد الاضحي 
 

خفوق الروح متواجد حالياً

افتراضي







[






طَرِحْ ممُيَّز جِدَاً وَرآِئعْ
تِسَلّمْ الأيَادِيْ
ولآحُرمِناْ مِنْ جَزيلِ عَطّائك
دُمتْ ودامَ نبضُ متصفحك

متوهّجاً بِروَعَةْ مَا تِطَرحْ


لروحَكَ جِنآئِن وَرديهّ

























 توقيع : خفوق الروح

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 07-10-2024, 04:37 PM   #3




 
 عضويتي » 156
 جيت فيذا » May 2024
 آخر حضور » اليوم (01:08 PM)
آبدآعاتي » 1,365,030
الاعجابات المتلقاة » 424
الاعجابات المُرسلة » 17
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه
جنسي  »
آلقسم آلمفضل  »
آلعمر  »
الحآلة آلآجتمآعية  »
 التقييم » الإمبراطور has a reputation beyond reputeالإمبراطور has a reputation beyond reputeالإمبراطور has a reputation beyond reputeالإمبراطور has a reputation beyond reputeالإمبراطور has a reputation beyond reputeالإمبراطور has a reputation beyond reputeالإمبراطور has a reputation beyond reputeالإمبراطور has a reputation beyond reputeالإمبراطور has a reputation beyond reputeالإمبراطور has a reputation beyond reputeالإمبراطور has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  »
القسم  »المفضل   الادبي
الويندوز  » تستخدم Windows 2000
العمر  » عمرك 33سنه
مَزآجِي  »
أس ام أس ~
 آوسِمتي »
التكريم الشهري لشهر ابريل وسام عيد الاضحي وسام التكريم شهر مايو مميزين شهر مارس2024 
 

الإمبراطور متواجد حالياً

افتراضي



.
.
.
.
أَسْعَدَ اللهُ أَوََقَاتُكُمْ بِكُلُّ خَيْرٍ..
دَائِمَا تَبْهَرُونَا بَمَوٍآضيعكم
الَّتِي تَفُوٍح مِنْهَا عِطْرَ الْإِبْدَاعِ وَالتَّمَيُّزِ ،
لَكَم الشُّكْرُ مِنْ كُلُّ قَلْبِيٍّ .


 توقيع : الإمبراطور

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 07-10-2024, 05:25 PM   #4




 
 عضويتي » 642
 جيت فيذا » Apr 2024
 آخر حضور » اليوم (07:54 PM)
آبدآعاتي » 159,392
الاعجابات المتلقاة » 4022
الاعجابات المُرسلة » 2501
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه
جنسي  »
آلقسم آلمفضل  »
آلعمر  »
الحآلة آلآجتمآعية  »
 التقييم » آتووق إليك has a reputation beyond reputeآتووق إليك has a reputation beyond reputeآتووق إليك has a reputation beyond reputeآتووق إليك has a reputation beyond reputeآتووق إليك has a reputation beyond reputeآتووق إليك has a reputation beyond reputeآتووق إليك has a reputation beyond reputeآتووق إليك has a reputation beyond reputeآتووق إليك has a reputation beyond reputeآتووق إليك has a reputation beyond reputeآتووق إليك has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  »
القسم  »المفضل   الاسلامي
الويندوز  » تستخدم Windows 10
العمر  » عمرك 17سنه
مَزآجِي  »
 آوسِمتي »
وسام الالفيه 150 التكريم الشهري لشهر ابريل وسام شذرات التميز وسام عيد الاضحي 
 

آتووق إليك متواجد حالياً

افتراضي



سلمت يداك على الطرح الرائع
بإنتظار القادم بكل شوق
كل الود لروحك


 توقيع : آتووق إليك

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 07-10-2024, 08:57 PM   #5




 
 عضويتي » 581
 جيت فيذا » Dec 2023
 آخر حضور » اليوم (12:42 AM)
آبدآعاتي » 273,808
الاعجابات المتلقاة » 3136
الاعجابات المُرسلة » 8346
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه
جنسي  »
آلقسم آلمفضل  »
آلعمر  »
الحآلة آلآجتمآعية  »
 التقييم » الريم ♔ has a reputation beyond reputeالريم ♔ has a reputation beyond reputeالريم ♔ has a reputation beyond reputeالريم ♔ has a reputation beyond reputeالريم ♔ has a reputation beyond reputeالريم ♔ has a reputation beyond reputeالريم ♔ has a reputation beyond reputeالريم ♔ has a reputation beyond reputeالريم ♔ has a reputation beyond reputeالريم ♔ has a reputation beyond reputeالريم ♔ has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  »
القسم  »المفضل   الاسلامي
الويندوز  » تستخدم Windows 10
العمر  » عمرك 17سنه
مَزآجِي  »
 آوسِمتي »
التكريم الشهري لشهر ابريل وسام شذرات التميز وسام عيد الاضحي وسام التكريم شهر مايو 
 

الريم ♔ متواجد حالياً

افتراضي



جزاك الله كل خير
وجعله في ميزان حسناتك
ولا حرمك الأجر يارب
/*


 توقيع : الريم ♔

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 07-11-2024, 07:13 PM   #6




 
 عضويتي » 565
 جيت فيذا » Oct 2023
 آخر حضور » اليوم (11:06 AM)
آبدآعاتي » 91,553
الاعجابات المتلقاة » 1991
الاعجابات المُرسلة » 5289
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه
جنسي  »
آلقسم آلمفضل  »
آلعمر  »
الحآلة آلآجتمآعية  »
 التقييم » إحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  »
القسم  »المفضل   التعليم
الويندوز  » تستخدم Windows 7
العمر  » عمرك 29سنه
مَزآجِي  »
 آوسِمتي »
التكريم الشهري لشهر ابريل الالفيه 88 وسام عيد الاضحي وسام التكريم شهر مايو 
 

إحساس متواجد حالياً

افتراضي



بارك الله فيك ونفع بك
على موضوعك وطرحك القيم
والله يعطيك العافية


 توقيع : إحساس

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 07-11-2024, 08:09 PM   #7




 
 عضويتي » 210
 جيت فيذا » Mar 2021
 آخر حضور » اليوم (07:25 PM)
آبدآعاتي » 313,487
الاعجابات المتلقاة » 4283
الاعجابات المُرسلة » 2495
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه
جنسي  »
آلقسم آلمفضل  »
آلعمر  »
الحآلة آلآجتمآعية  »
 التقييم » ملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  »
القسم  »المفضل   الاسلامي
الويندوز  » تستخدم
العمر  » عمرك
مَزآجِي  »
 آوسِمتي »
وسام عيد الاضحي وسام التكريم شهر مايو التكريم الشهري لشهر ابريل وسام تاج الاداره 
 

ملكة الحنان متواجد حالياً

افتراضي



جزاك الله كل خير
وجعله ربي في ميزان حسناتك


 توقيع : ملكة الحنان

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 07-12-2024, 08:01 PM   #8




 
 عضويتي » 249
 جيت فيذا » May 2021
 آخر حضور » اليوم (03:29 AM)
آبدآعاتي » 101,996
الاعجابات المتلقاة » 1519
الاعجابات المُرسلة » 2390
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه
جنسي  »
آلقسم آلمفضل  »
آلعمر  »
الحآلة آلآجتمآعية  »
 التقييم » أصاايل has a reputation beyond reputeأصاايل has a reputation beyond reputeأصاايل has a reputation beyond reputeأصاايل has a reputation beyond reputeأصاايل has a reputation beyond reputeأصاايل has a reputation beyond reputeأصاايل has a reputation beyond reputeأصاايل has a reputation beyond reputeأصاايل has a reputation beyond reputeأصاايل has a reputation beyond reputeأصاايل has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  »
القسم  »المفضل   الاسلامي
الويندوز  » تستخدم Windows 2000
العمر  » عمرك 17سنه
مَزآجِي  »
 آوسِمتي »
التكريم الشهري لشهر ابريل وسام عيد الاضحي وسام التكريم شهر مايو الالفيه 90 
 

أصاايل متواجد حالياً

افتراضي



تسلم الأياادي
لطيب الجهد وَ تمُيز العطاء
لاحرمنا الله روائِع مجهوداتك
تقديري


 توقيع : أصاايل

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 06:50 PM   #9




 
 عضويتي » 1
 جيت فيذا » Apr 2020
 آخر حضور » اليوم (07:53 PM)
آبدآعاتي » 1,763,375
الاعجابات المتلقاة » 13138
الاعجابات المُرسلة » 40690
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه
جنسي  »
آلقسم آلمفضل  »
آلعمر  »
الحآلة آلآجتمآعية  »
 التقييم » سلطان عشق has a reputation beyond reputeسلطان عشق has a reputation beyond reputeسلطان عشق has a reputation beyond reputeسلطان عشق has a reputation beyond reputeسلطان عشق has a reputation beyond reputeسلطان عشق has a reputation beyond reputeسلطان عشق has a reputation beyond reputeسلطان عشق has a reputation beyond reputeسلطان عشق has a reputation beyond reputeسلطان عشق has a reputation beyond reputeسلطان عشق has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  »
القسم  »المفضل   الاسلامي
الويندوز  » تستخدم
العمر  » عمرك 24سنه
مَزآجِي  »
 آوسِمتي »
التكريم الشهري لشهر ابريل وسام عيد الاضحي وسام التكريم شهر مايو مميزين شهر مارس2024 
 

سلطان عشق متواجد حالياً

افتراضي








الأبداع رونقه يتوهج كالشموع
حين تصوغه أنامل ترسم التميز
لتلون اشراقة من جمال الطرح وعذوبة
الانتقاء سلمت الأيادي دمتم

ودام نبض العطاء
منكم ينابيعا تسقي أرقة المنتدى

لتحفر لوحة من البهاء
لكم مني خالص الود والتقديـــر

سلطان عشق





 توقيع : سلطان عشق

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم اليوم, 08:43 AM   #10




 
 عضويتي » 343
 جيت فيذا » Dec 2021
 آخر حضور » اليوم (09:41 AM)
آبدآعاتي » 364,868
الاعجابات المتلقاة » 2960
الاعجابات المُرسلة » 4927
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه
جنسي  »
آلقسم آلمفضل  »
آلعمر  »
الحآلة آلآجتمآعية  »
 التقييم » مهره has a reputation beyond reputeمهره has a reputation beyond reputeمهره has a reputation beyond reputeمهره has a reputation beyond reputeمهره has a reputation beyond reputeمهره has a reputation beyond reputeمهره has a reputation beyond reputeمهره has a reputation beyond reputeمهره has a reputation beyond reputeمهره has a reputation beyond reputeمهره has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  »
القسم  »المفضل   الاسلامي
الويندوز  » تستخدم Windows 2000
العمر  » عمرك 17سنه
مَزآجِي  »
 آوسِمتي »
التكريم الشهري لشهر ابريل وسام عيد الاضحي وسام التكريم شهر مايو وسام المئويه 300 
 

مهره متواجد حالياً

افتراضي



جزاك الله خير
ورزقك الجنان


 توقيع : مهره

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:54 PM



 »:: تطويرالكثيري نت :: إستضافة :: تصميم :: دعم فني ::»

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education